بعد ذلك نبحث عن :

الأربعاء، يونيو 30، 2010

رد شبهة : يمص لسانها !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
امتلئت أغلب المواقع النصراني بهذا الحديث عن السيدة عائشة - رضي الله عنها - الذي يقول: " أن النبي كان يقبلها وهو صائم 
ويمص لسانها"
ولجهلم لم يأتوا بدرجة صحة الحديث بل وضعوه كما هو مع تعليقاتهم البذيئة والسافلة..

الرد:

1- كتاب ضعيف أبي داوود - للشيخ الألباني - نسخة إلكترونية:
515 - ( ضعيف ) 
2038 - حدثنا محمد بن عيسى حدثنا محمد بن دينار حدثنا سعد بن أوس العبدي عن مصدع أبي يحيى عن عائشة أن النبي صلى الله عليه و سلم كان يقبلها وهو صائم ويمص لسانها ( ضعيف ) المشكاة 2005 . قال ابن الأعرابي هذا الإسناد ليس بصحيح * 

2- صورة الكتاب مع تفصيل أكثر الحديث: 













نستنتج أن الحديث الذي به إضافة "ويمص لسانها" ليس بصحيح بل ضعيف، أما الحديث الصحيح فهو: أنه كان يقبل وهو صائم، وهذا ليس فيه شيء، لأن السيدة عاشة - رضي الله عنها - زوجته شرعاً وتقبيله لها في رمضان ليس فيه شيء لأنه من دون الشهوة وخلافه. وكما هو واضح فإن الزيادة لمحمد بن دينار وهو ضعيف.

ونفس الشيء نجده في كتاب "تخريج مشكاة المصابيح" للشيخ الألباني حيث ورد على إنه ضعيف... بالإضافة إلى كتاب "نصب الراية" للمحدث الزيلعي.. وكتاب "ذخيرة الحفاظ لابن القيسراني" حيث قال الأخير: "وهذه الزيادة غريبة لا يرويها غير محمد بن دينار وهو ضعيف"

وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يشرفنى اضافة تعليقك على الموضوع سواء نقد او شكر